Sunday 21 October 2018
Contact US    |    Archive

لا حنين لوطن يحكمه الفاشست

شعر عبوده أنه قد يبقى في حياته رفيقاً للفقر والنحس إلى أن يموت، فغادر إلى دمشق وأقام فيها سنتين، واشتغل في مكتب تجاري صاحبُه رجل شاطر، يعمل لمصلحة رجل متنفذ في المخابرات.

قراءة فی الموقع الأصلي


هذه الصفحة هي مجرد قاریء تلقائي للأخبار باستخدام خدمة الـ RSS و بأن نشر هذه الأخبار هنا لاتعني تأییدها علی الإطلاق.

حمص مقرمش بالعسل

- البوابه قطر

سوتشي .. اللقاء العاشر

- العربي الجديد

جاموسة العرب المستحيلة

- العربي الجديد

في بيتنا كهرباء

- العربي الجديد

ثمانية آلاف وردة مع مي

- العربي الجديد

حكايات المراهقة

- العربي الجديد

في فلسفة البلوك

- العربي الجديد

شاي منتقّل في موريتانيا

- العربي الجديد

تونس تعيد إصلاح تعليمها

- العربي الجديد

ماتشالا: جاهزون للريان

- العرب القطرية
هشتک:   

حنين

 | 

لوطن

 | 

يحكمه

 | 

الفاشست

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع